الصحافة الاستقصائية ودورها في كشف الفساد

بقلم: امير الموسوي

الكثيرون مر عليهم مصطلح الصحافة الاستقصائية حيث تعتبر احد اهم اسس الصحافة الحديثة والنقد البناء النزيه ولكن لا يدركون اهمية هذا الفن الذي يعتبر احد الفنون الصحفية الاكثر اهمية في مجتمعنا الحالي الا انها مهمشة وغير فعاله خصوصا في الدول العربية قد يكون السبب عدم وجود نص قانوني يحمي ويسند الصحفيين الذي يمارسون هذه المهنة المتخصصة بعدة مجالات منها رصد الانحرافات واظهار العيوب ومراقبة السلطات وكشف الخروقات القانونية في مؤسسات الدولة الرسمية وغير الرسمية الا اننا نسلط الضوء  على هذا النوع لدوره في كشف الفساد لدى الحكومات والمؤسسات المرتبطة بها .

للصحافة الاستقصائية مفاهيم عدة الا أن التعريف الاقرب الى المتلقي تعرف بأنها عملية التقصي والتحقيق بمشاركة كافة الفنون الصحفية وتعتبر نهج منظم يتطلب التعمق والبحث الفعلي الا انها تهدف الى كشف الفساد والظلم وسوء الإدارة ويعمل المهتمون بهذا النوع بالتعمق في القضايا والموضوعات الهامة.

ظهرت الصحافة الاستقصائية منذ عقود ليست بطويلة وهي تهتم بالقضايا والمشكلات التي تخص المصلحة العامة للمجتمع. وقد لاقت الصحافة الاستقصائية رواجا في الدول الاسكندنافية ودول اسيا وافريقيا وفي امريكا واوربا الغربية ، كما تأسست جمعية المحررين الاستقصائيين الامريكية في عام 1976 لتشجيع هذا النوع من الصحافة في بقية بلدان العالم، ومما ساعد على انتشارها وتفاقم نموها توظيف تكنولوجيا الاتصال والمعلومات، لغرض تناقل المعلومات وتخزينها وتحليلها بشكل يساعد الصحفيين على الوصول الى خلاصات كمية ونوعية في مضمار الحقيقة وايضا ظهرت في العالم العربي  بالفترة الاخيرة في الدول مصر والاردن واليمن والعراق واول عمل استقصائي   قام به الصحفي المصري احسان عبد القدوس عام 1949 فجر من خلاله فضيحة الاسلحة الفاسدة التي تم تزويد الجيش المصري بها عام 1948 وراى الباحثون انها تعتبر من بواكير الصحافة الاستقصائية العربية .

الا اننا نحتاج الى هذا الفن بصورة كبيرة لغرض الاطلاع على ملفات الفساد والخروقات التي تقوم بها السلطات والمؤسسات المرتبطة وغير المرتبطة بالدولة والعراق اصبح بؤرة للفساد بسبب غايب الصحفيين الاستقصائيين لعدم توفر احتياجاتهم والافتقار إلى القوانين الخاصة التي تحميهم وتجعلهم يعملون بمهنية واخلاص عالي .

 

عن رئيس التحرير

شاهد أيضاً

عالم التدريب والعملية التدريبية

عالم التدريب عالم ملئ بالأسرار والاسئلة والاستفسارات التي تتطلب من المدربين الالمام بها تفصيليا ليتمكنوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *